وذهب مالك وجماعة إلى وجوب الزكاة في المعلوفة والعوامل أيضاً
أنصبة وزكاة الإبل: عدد الإبل مقدار الزكاة الواجب فيها 5: 9 شاة 10: 14 شاتان 15: 19 ثلاث شِيَاه 20: 24 أربع شِيَاه 25: 35 بنت مخاض ما تم لها سنة 36: 45 بنت لبون ما تم لها سنتان 46: 60 حقة ما تم لها ثلاث سنين 61: 75 جذعة ما تم لها أربع سنين 76: 90 بنتا لبون 91: 120 حقتان 120: ث - تجب الزكاة في البيوت المُعَدَّة للسكن

ويُعتبرُ في الخُلطةِ خمسةُ شروطٍ ذكرَها بنُ قدامةَ -رحمهُ اللهُ-: الشرطُ الأولُ: أن تكونَ الخلطةُ في السائمةِ من بـهيمةِ الأنعامِ، أي التي ترعى، ولا تُؤثِّرُ الخلطةُ في غيرِها من الأموالِ.

10
ما هي زكاة بهيمة الأنعام؟
الشرط الرابع: وهي أن تبلغ النصاب الشرعي، وأمّا ما دون النصاب من الأعداد اليسيرة فلا زكاة فيها، ونصاب بهيمة الأنعام تتقسم لمجموعة من الأقسام
نصاب الإبل والبقر والغنم
تعلن السلطات السعودية، التسعيرة الخاصة ببهيمة الأنعام، وموعد جباية الزكاة بشكل سنوي، حيث يتم الإعلان سنويا في شهر رجب من كل عام هجري، ولكن هذا العام تم تأجيل جباية الزكاة وفقا لتعميم وزارة المالية السعودية حيث سيتم الإعلان عنها في وقت يتم تحديد والإعلان عنه من خلال القنوات الرسمية لوزارة المالية، ووضعت السلطات السعودية التسعيرة الخاصة بالزكاة لهذا العام لجميع الأنعام من إبل وأغنام وبقر والتي تختلف باختلاف نوعها
شروط زكاة بهيمة الأنعام
فمن السنة ما جاء في حديث معاذ بن جبل لما أرسله أبو بكر إلى اليمن
أمّا بالنسبة لدليل نصاب زكاة الإبل فهو أنّ أبا بكر كتب لأنس -رضي الله عنهما- هذا الكتاب عندما بعثه إلى البحرين: ، وابنُ حَزمٍ قال ابنُ حزم: اتَّفقوا على أنَّ في خَمسٍ من الإبِلِ مشانٍ راعيةٍ، غيرِ معلوفةٍ ولا عوامِلَ، ليستْ فيها عمياء، ذكورًا كانت أو إناثًا، أو مختلطة، إذا أتمَّت عامًا شمسيًّا عند مالِكِها كما ذكرْنا في الذَّهَب- زكاةَ شاةٍ
العدد الزَّكاة الواجبة من 1 إلى 4 ليس فيها شيء من 5 إلى 9 فيها شاة من 10 إلى 14 فيها شاتان من 15 إلى 19 فيها 3 شياه من 20 إلى 24 فيها 4 شياه من 25 إلى 35 فيها بنت مخاض من 36 إلى 45 فيها بنت لَبُون من 46 إلى 60 فيها حِقَّة من 61 إلى 75 فيها جذعة من 76 إلى 90 فيها بنتا لَبُون من 91 إلى 120 فيها حِقَّتان من 121 إلى 129 فيها 3 بنات لَبُون من 130 إلى 139 فيها حِقَّة وبنتا لَبُون من 140 إلى 149 فيها حِقَّتان وبنت لَبُون من 150 إلى 159 فيها 3 حقاق من 160 إلى 169 فيها 4 بنات لَبُون وهكذا في كلِّ أربعين بنت لَبُون، وفي كل خمسين حِقَّة

ذبح زكاة بهيمة الأنعام وتوزيعها على الفقراء السؤال: عندي بهيمة أنعام "غنم"، هل يجوز في زكاتها أن أذبحها وأوزعها على الفقراء، أو أعطيها الفقير شاة كاملة ؟ الجواب: الحمدُ لله، وصلّى الله وسلّم على رسول الله، أمّا بعد: فالواجب في بهيمة الأنعام مِن الإبل والبقر والغنم إخراج زكاتها منها على ما جاء في السّنّة مِن التّفصيل في ذلك إلا الإبل، فالواجب فيما دون الخمس والعشرين الغنم، في كلّ خمس شاة؛ فإن كان المزكّي -أي: صاحب المال- هو الذي يتولى دفعها للفقير فعليه أن يدفع ما وجب عليه إلى الفقير ليتصرف فيه، وإن كانت القيمة أصلح له وطلب الفقير ذلك: فيدفع إليه القيمة غير مبخوسة، ولا يجزئه أن يذبح ما وجب عليه أداؤه، ثم يوزعه لحمًا، فهذا لا أصل له في عمل المسلمين، ولا في كلام الفقهاء، وإن ذبحه فلا يجزئه زكاة، لأنّ الزكاة ليست هديًا ولا أضحية.

زكاة بهيمة الأنعام
ومثال الجمع بين المتفرق: أشخاص ثلاثة كل واحد منهم يملك أربعين من الغنم، فجميعها مائة وعشرون، فلو اعتبرنا كل واحد لوحده لوجب عليهم ثلاث شياه، لكن إذا جمعنا الغنم كلها فلا يكون فيها إلا شاة واحدة
شروط وجوب زكاة بهيمة الأنعام
فإذا زادتْ على عشرينَ ومائةٍ ففي كلِّ أربعينَ بنتُ لبونٍ وفي كلِّ خمسينَ حُقة
زكاة بهيمة الأنعام
فإذا بلغت ستًّا وأربعينَ إلى ستينَ ففيها حُقةُ، وهي التي أكمَلتْ ثلاثَ سنينٍ ودخلتْ في الرابعةِ
أقول قولي هذا، وأستغفر الله لي ولكم من كل ذنب فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم فإذا بلغتْ إحدى وتسعينَ إلى عشرينَ ومائةٍ ففيها حُقتانِ
ثم في عشر من الإبل شاتان ، وفي خمس عشرة : ثلاث شياه ، وفي عشرين أربع شياه ، وفي خمس وعشرين : بنت مخاض والذي يملك مائة وإحدى وعشرين شاة فإنه يخرج عنها شاتين

فإذا بلغت ستًّا وسبعينَ إلى تسعينَ ففيها بنتا لبونٍ اثنتينِ.

7
ذبح زكاة بهيمة الأنعام وتوزيعها على الفقراء
زكاة بهيمة الأنعام تعتبر زكاة الأنعام أو زكاة بهيمة الأنعام من الزكوات الواجبة علي المسلمين وتشمل 3 أنوع من الأنعام وهي الأغنام والبقر والإبل، وهي زكاة تجب علي مالكي الأنعام ويخرجها المالك شكرا لله تعالي علي هذه النعم التي تعد من أعظم الحيوانات النافعة للإنسان، وتوجب الزكاة علي الأنعام التي بلغت النصاب وحال عليها الحول أي مر عليها عام كامل، وفي حالة عدم بلوغ النصاب علي هذه الأنعام أو بلغت النصاب ولم يمر عليها عام فلا تجب فيها الزكاة وهناك بعض الشروط في الأنعام مثل أنها ترعى في الكلآ المبا ولا تجب فيها الزكاة في حالة إذا كانت معلوفة ولا تكون عاملة فلا توجب عليها الزكاة إن كانت هذه الأنعام عاملة
شروط وجوب زكاة بهيمة الأنعام
لقد تحدث كلّ من الجمهور وبعض من أصحاب المذاهب منهم الشافعية والحنابلة والحنفية على وجوب السوم، أي الرعي في الكلأ المُباح لبهيمة الأنعام وقالوا إنّ كانت تأكل من المعالف كما ذكرنا فلا زكاة عليها؛ وذلك لحديث الحاكم عن عمرو بن حزم بأن كلّ خمسٍ من الإبل السائمةِ شاة
ما هي زكاة بهيمة الأنعام؟
أنصبة وزكاة الغنم عدد الغنم مقدار الزكاة الواجب فيها 40: 120 شاة 121: 200 شاتان 201: 300 ثلاث شِيَاه وكلما زادت مائة زادت شاة في صفة الواجب الواجب في الزكاة بأن يكون من وسط المال، لا من خياره، ولا من شراره، فيجب على الساعي مراعاة السن الواجبة، إذ لا يجزئ أقلّ منها؛ لأنه إضرار بالفقراء، ولا يأخذ أعلى منها؛ لأنه إجحاف بالأغنياء، ولا يأخذ المريضة، والمعيبة، والكبيرة الهرمة؛ لأنها لا تنفع الفقير، وبالمقابل لا يأخذ الأكولة، وهي السمينة المعدّة للأكل، ولا الرُّبى، وهي التي تربي ولدها، ولا الماخض وهي الحامل، ولا حرزات المال، وهي خيارها التي تحرزها العين؛ لأنها من كرائم الأموال، وأخذها إضرار بالغني؛ لقول رسول الله : «فَإِيَّاكَ وَكَرَائِمَ أَمْوَالِهِمْ»