وهناك بعض الفقهاء خاصة من المالكية أجازوا أن تقديم النعش مندوب أو مستحب وليس واجب أو فرض لصحة صلاة الجنازة فكان مالك بن هبيرة يتحرى إذا قل أهل الجنازة أن يجعلهم ثلاثة صفوف
وفي هذا الصدد فإن هناك ما يعرف بصلاة الغائب، وصلاة الغائب هذه هي الصلاة على الغائب الذي لا توجد جثته في المسجد، ويجوز أن تكون صلاة الغائب عليه بعد موته شهر أو أقل في نظر الفقهاء في المذاهب المختلفة إنما السنة رفع اليدين مع التكبيرات الأربع كلها، لما ثبت عن ابن عمر وابن عباس أنهما كانا يرفعان مع التكبيرات كلها

أداء صلاة الجنازة في قول المذهب المالكي أما المالكية، فقد اختلفوا في الكيفية على حسب نوع الميت، فلو كان ذكراً يصلي المسلم في وسط الجنازة، أما إذا كانت من النساء يصلي عند منكبيها، أي وضعية النعش نفسها تختلف حسب النوع عند الفقهاء المالكية، ثم القيام بتكبيرة الإحرام، مع رفع اليدين والقول جهراً مع التسليم جهراً بعد الانتهاء، أما كيفية التسليم فهي تسليمة واحدة فقط عند اليمين، وعدم التسليم على اليسار، والكيفية واحدة في كل ركعة لكن يبدأ مع كل دعاء حمد الله والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

28
تعرف على كيفية صلاة الجنازة على الميت الغائب
وعن عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم : ما من ميت يصلي عليه أمة من المسلمين يبلغون مائة كلهم يشفعون له إلا شفعوا فيه
كيف تصلي صلاة الميت
وقال ضمن ما يندب: ورفع اليدين بأولى التكبير، وابتداء بحمد وصلاة على نبيه عليه الصلاة والسلام، وإسرار دعاء
كيف تصلي صلاة الميت
وأضاف: "الصلاة على الجنازة من فروض الكفاية عند جماهير الفقهاء؛ وقد رغب الشرع الشريف فيها، وندب اتباع الجنازة حتى تدفن؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "من شهد الجنازة حتى يصلي، فله قيراط، ومن شهد حتى تدفن كان له قيراطان"، قيل: وما القيراطان؟ قال: "مثل الجبلين العظيمين" متفق عليه
الثاني: أربع تكبيرات، فإن خمس لم تبطل في الأصح، ولو خمس إمامه لم يتابعه في الأصح، بل يسلم أو ينتظره ليسلم معه، الثالث: السلام كغيرها
حكم الصلاة على الميت بعد التّعرّف على كيفية الصلاة على الميت، لا بدّ من معرفة حكم الصلاة على الميت، فحكم الصلاة على الميت المسلم الحاضر فرض كفاية، أي إذا صلّى عليه البعض سقط عن الباقي، ودليل ذلك من الكتاب قوله تعالى: {وَلَا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَدًا وَلَا تَقُمْ عَلَى قَبرِهِ}

رواه أحمد و مسلم وأبو داود.

23
تعرف على كيفية صلاة الجنازة على الميت الغائب
وفي حالة تساوي العصبة في الدرجة للميت، فإنه يقدم الأفضل في الفقه أو الحديث، ويرى الشافعية في حال موت الزوجة فلا يجوز للزوج الإمامة في الصلاة عليها في حال وجود الأب أو الأخ فإن لم يوجد يجوز للزوج أن يؤم الناس في الصلاة على زوجته
كيفية صلاة الجنازة عند المالكية .. صلاة الجنازة كيف تصلى
شروط صلاة الغائب اشترط الشافعيّة والحنابلة في الصلاة على الغائب أن يكون في بلدٍ واسعٍ بين طرفيها مدة القصر، وخصّ بعض الشافعية جواز صلاة الغائب للمعذور، لمرض أو حبس، وغير ذلك، وذهب ابن تيمية إلى اشتراط جواز الصلاة على الغائب الذي لم يُصلّى عليه؛ لِفعل النبيّ -عليه الصلاةُ والسلام- بصلاتهِ على النجاشيّ، فقد مات في أرض غير المسلمين، ولم يُصلَّ عليه، وأجاز الفُقهاء للمسلم الذي يشقُّ عليه الحُضور أن يُصلّي على الميت من مكانه
كيفية صلاة جنازة
وفي رواية أخرى لمسلم، "وافسحْ لهُ في قبرهِ، ونوّرْ لهُ فيهِ"
فقد شرعها الله تعالى على عباده لأنّها صلة الوصل بينه وبينهم، إضافة إلى أنّها تعدّ غذاء الرّوح وقوّة البدن، وقد كانت الصّلاة قرّة عين النّبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- وكثيرًا كان يتلهّف عليها ويحنّ إليها، ويقول : "يا بلالُ أقمِ الصلاةَ، أرِحْنا بها" أداء صلاة الجنازة في المذهب الحنبلي أما في المذهب الحنبلي يقف المصلي عند صدر الجنازة أو النعش لو كان الميت ذكراً، أو وسطها إذا كانت الميت أنثى، ثم يكبر تكبيرة الإحرام، ويقرأ الاستعاذة والبسملة ثم قراءة الفاتحة، ولا يزيد عليها ثم الثانية مع رفع اليدين ويقرأ الصيغة الابراهيمية للصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم، ثم التكبيرة الثالثة ويدعو للميت بما شاء، ثم يكبر الرابعة مع رفع اليدين ويسكت بعدها قليلاً ثم يسلم بعدها تسليمة واحدة عند اليمين، ولا حرج إذا كان التسليم عادياً عن اليمين واليسار عند بعض فقهاء الحنابلة
فهذه الكيفية من أحسن كيفياتها ـ إن شاء الله تعالى ـ وهو سبحانه وتعالى أعلم ويرى الفقهاء الحنفية أيضاً، أنه في حالة عدم وجود إمام للمسلمين، فيمكن ان تكون عصبة الميت من الدرجة الأولى هي من تتولى الإمامة لصلاة الجنازة على ميتهم، بينما يرى الفقهاء من المذهب المالكي أنه يجب أن تنفذ وصية الميت بالصلاة عليه، حيث يجب أن تكون للأقرباء من الدرجة الأولى، وهذا على خلاف الحنفية التي يرون أن وصية الميت في الصلاة عليه باطلة ولا تجوز

اللَّهُمَّ لَا تَحْرِمْنَا أَجْرَهُ، وَلَا تَفْتِنَّا بَعْدَهُ».

12
جديد كيف تصلى صلاة الغائب على الميت
كيف نقوم بأداء صلاة الجنازة؟ بعد وقوع مصيبة الموت بالميت، وتخرج روحه إلى بارئها عز وجل، يقوم المسلمون من اصحابه وأقاربه وأولاده وعائلته بتجهيز هذا الميت ليكون في قبره، وهذا التجهيز مثل الغسل ثم التكفين، ثم وضعه في النعش، ثم الذهاب به إلى المسجد حتى يتم الصلاة عليه، ثم الصلاة عليه والدعاء له، ثم الدفن إلى مثواه الأخير والدعاء له بعد الدفن، وهذه هي مراحل الجنازة
تعرف على كيفية صلاة الجنازة على الميت الغائب
حكم الصلاة على الميت الغائب ذهب الشافعيّة والحنابلة إلى القول بجواز الغائب مطلقاً، وذهب كثير من أهل العلم إلى القول بعدم جواز الصلاة على ميّتٍ غائب، لكن يجوز الصلاة على الميت الغائب الذي يموت في بلاد غير المسلمين ولم يصلَّ عليه، أو كان له أثرٌ كبيرٌ في الإسلام، أو كان والياً عُرف بصلاحهِ وتقواه، فتجوز الصلاة عليه حينئذٍ، وأمّا ما عدا ذلك فلا، ويرى الحنفية والمالكية عدم جواز الصلاة على الميت الغائب، ووفصّل بعض العلماء فقالوا: إن كان لم يُصلَّ عليه ففي هذه الحالة تجوز الصلاة عليه، وإن صُلّي عليه فلا تجوز الصلاة عليه، وإذا كان كبيراً في علمه أو ماله أو جاهه، فيجوز أن تُصلّى عليه صلاة الغائب
كيفية الصلاة على الميت؟